لجنة تسيير لقيام كيان يضم خريجي كلية العلوم جامعة الخرطوم

برعاية واستضافة إدارة شؤون الخريجين

لجنة تسيير لقيام كيان يضم خريجي كلية العلوم جامعة الخرطوم

استضافت إدارة شؤون الخريجين بجامعة الخرطوم بدارها منتصف يوليو 2017م اجتماعاً ضم نخبة من خريجي كلية العلوم في السنوات السابقة، بغرض التفاكر حول تكوين كيان يجمع شمل خريجي الكلية ويحقق التواصل بينهم ويوحد جهودهم لخدمة الخريجين والجامعة. 

د.هنادي إبراهيم الدسوقي، مدير إدارة شؤون الخريجين بجامعة الخرطوم، استهلت اللقاء بالترحيب بالحضور في دارهم، ونقلت لهم ترحيب مدير الجامعة وسعادته باللقاء، وتوجيهه بتقديم كل الدعم الذي يعين في تكوين كيان لخريجي كلية العلوم أسوة بكليات الجامعة الأخرى. مؤكدة أن قيام كيان لخريجي كلية العلوم يصب في صميم أهداف الإدارة.

المشاركون في اللقاء من خريجي كلية العلوم في الثمانينيات والتسعينيات أجمعوا خلال مداولاتهم على سعادة غامرة باللقاء الذي أعادهم إلى ذكرى سنوات نضرات جمعتهم في رحاب كليتهم، مؤكدين أن صدق انتمائهم للجامعة هو ما يدفعهم اليوم للبحث عن أنجع السبل لتجديد أواصر العلاقة بينهم، وتوحيد جهودهم لخدمة أعضاء كيانهم، ودعم جامعتهم في شتى المجالات، علمياً ومادياً أو عبر تقديم الاستشارة والدفاع عنها وإعلاء شأنها بما تستحق.

المجتمعون أجمعوا كذلك على تنزيل وتقنين ما تم الاتفاق عليه بالعمل على عقد جمعية عمومية يدعى لها كافة الخريجين بغرض إعلان قيام رابطة خريجي كلية العلوم جامعة الخرطوم، عبر أهداف وخطط عمل واضحة وطموحة تجمع شتات الخريجين وتوحد فعلهم بما يخدم أعضائها ويحقق خدمة الجامعة والمجتمع.

د.أمل أبوزيد، مسئول وحدة الإعلام والعلاقات العامة بإدارة شؤون الخريجين، خاطبت الحضور مؤكدة استعداد الإدارة لتسخير كافة إمكاناتها الإعلامية لدعم قيام رابطة لخريجي كلية العلوم، عبر كافة الوسائط الإعلامية المقروءة والمسموعة والمرئية وعبر الاستضافة على صفحة الإدارة على شبكة الإنترنت، إضافة إلى تسخير كافة مرافق الجامعة لفعالياتها وأنشطتها.

اجتماع خريجي كلية العلوم اختتم بتكوين لجنة تسيير من سبعة أعضاء بغرض عقد لقاءات مع مدير الجامعة وعمداء كلية العلوم، والاتصال بالخريجين، في إطار الإعداد لاجتماع الجمعية العمومية لتأسيس الكيان، وضمت لجنة التسيير كل من د.محمد أحمد مكي رئيساً، ود.محسن حسن عبد الله أميناً للمال، وعضوية علي محمد مكاوي، وميرغني علي عمر، وتاج الدين الحبوب طيب الأسماء، وحسن مختار.