إفطار الإدارة

شرفه مدير الجامعة ووكيلها

إدارة الخريجين تقيم حفل إفطارها السنوي على شرف اللجنة التمهيدية لاتحاد خريجي جامعة الخرطوم

كتب: مجدي علي عبد المجيد

وسط أجواء حميمة، نظمت إدارة شؤون الخريجين في الثالث عشر من شهر رمضان المبارك حفل إفطارها السنوي على شرف اللجنة التمهيدية لاتحاد خريجي جامعة الخرطوم، حفل الإفطار الذي شرفه مدير الجامعة البروفيسور أحمد محمد سليمان، ووكيل الجامعة د.محمود علي أحمد، ود.عبد الباقي جيلاني الوزير الأسبق والفريق د.الهادي مجذوب، رئيس هيئة التدريب بقوات الشرطة، وعدد من عمداء الكليات ومدراء الإدارات وأساتذة الجامعة، أمه كذلك قيادات روابط وجمعيات خريجي كليات الجامعة، وممثلي أجهزة الإعلام المختلفة.

وقال مدير الجامعة في كلمته بالمناسبة أن جامعة الخرطوم بخير، وأنها لا تزال تعيش في ذات الزمن الجميل، منوهاً إلى أن ما يتداوله الإعلام من تصنيفات لا تمثل التقييم الحقيقي لواقع الجامعات، مبيناً أن نسبة الأستاذ إلى الطالب في كليات الجامعة ترقى إلى أفضل النسب المعمول بها في أكبر جامعات العالم، مشيداً بالعطاء المميز الذي يقدمه أساتذة الجامعة في الحفاظ على ريادتها وتميزها. وحيا مدير الجامعة خريجي الجامعة في كل موقع، وقال إن الجهود التي تبذلها إدارة شؤون الخريجين في سبيل لم شملهم وتقنين عطاءهم تصب في خدمة الجامعة ورفعة الوطن.

د.هنادي إبراهيم الدسوقي، مدير إدارة شؤون الخريجين بجامعة الخرطوم، عبرت عن سعادتها بجمع الحاضرين ورحبت في كلمتها بتشريف قيادة الجامعة وقيادات روابط الخريجين مؤكدة أن الحضور يمثل استفتاءاً حقيقياً يبارك ويدعم خطوات قيام اتحاد لخريجي جامعة الخرطوم.

وقدم المهندس إبراهيم أبوسمرة، رئيس اللجنة التمهيدية لاتحاد خريجي جامعة الخرطوم خلال الاحتفال تنويراً عن خطوات قيام الاتحاد مبيناً أن البناء الحقيقي للاتحاد سيقوم على ممثلين لروابط خريجي الكليات القائمة على أسس ديموقراطية وشرعية، مؤكداً أن الحيادية والاستقلالية والعمل على خدمة الخريجين والتعبير عنهم هي الأسس والأهداف الكبرى التي سيسعى الاتحاد للعمل من أجلها.